الاثنين، 16 أكتوبر 2017

طرق جلب الطمأنينة والسعادة

7 طرق لجلب الطمأنينة والسعادة 

1-اعرف نفسك وكن نفسك مهما حدث 
إذا نظرنا إلى أنفسنا وإلى ما يجب أن نكون عليه لأكتشفنا أننا أنصاف أحياء فإننا لانستخدم إلا جانباً بسيطاً من قدرتنا الجسمانية والذهنية .

2-اتبيع ماتملك فى مقابل بليون دولار!!!
قصة وعبرة ....
كنت أسير فى طريقى مثقل بالهموم والديون وابحث عن عمل ولا أجد وكنت أفتقد ثقتى بنفسى وفجأة رأيت رجلاً مبتور الساقين يزحف فى الشارع بمساعدة قطعه خشبية بها عجل وإذا به ينظر لى ويبتسم ويقول عمت صباحاً سيدى أنه يوم جميل ...يا إلَهى كم أنا ثرى لدى ساقين وأستطيع السير بهما الحمد لله .
90% من أمورنا تسير فى الإتجاه الصحيح ولكننا نركز دائما فى الــ 10% ونضخم هذا .. أترك ال10% وركز فى ال90% وقل الحمد لله .... تذكر عطايا الله واشكره ... احصى نعم الله بدلا من أن تحصى متاعبك وبذلك تهزم القلق وتبدأ الحياة .

3- بقدر أهميتك يكون النقد الموجه إليك
حين يوجه إليك النقد فإن ذلك إعتراف بقيمتك وأهميتك ... وأنك قمت بشىء لفت الأنظار إليك ..
(ذو النفوس الضعيفة يحصلون على المتعة فى البحث عن أخطاء العظماء) شوبنهور .

4- كن أقوى من أن ينال منك النقد 
علمت أن الناس لاتهتم بى أو بك .. بل يهتمون بأنفسهم .. وإن صداع خفيف يصيب أحدهم يلهيه عن خبر موتك .
تجاهل نقد الناس الظالم وابذل قصارى جهدك فى العمل الذى تشعر من داخلك أنه صواب وأسدد أذنيك بعد ذلك عن كل ما يلحق بك من لوم اللائمين.

5- تخلص من الإرهاق 
نحن نشعر بالإرهاق لأن مشاعرنا تسبب لأجسادنا التوتر العصبى ...
 العمل الذهنى لا يسبب إرهاق ..
التوتر عادة .. الإسترخاء عادة .. ابدل العادة السيئة بالنافعة 
ابدأ الإسترخاء بعضلاتك "إذا استطعت إرخاء عضلات عينيك تستطيع أن تزيل توتر الجسد كله ".

6- اتبع فى عملك هذه العادات تتجنب الإرهاق والقلق
أ- لاتترك أوراقاً على مكتبك تتعلق بعملك الحالى 
ب- انجز الأهم فالمهم 
ج- إذا كنت تواجه مشكلة ؛ احسمها فوراً ولا تؤجل اتخاذ قرار تستطيعه اليوم إلى الغد
د- تعود كيف تنظم وتفوض وتشرف .
"للحصول على اقصى استفادة يرجى مشاهدة"  https://youtu.be/X7OPrH1jZxs

7- كيف تتخلص من الملل
الملل ينشأ من عمل لا تحبه فإذا كان عملك غير ممتع فأقبل عليه وكأنه ممتع ومع مرور الوقت سيصبح كذلك 
عالم نفسى يقول :-
{التظاهر..كما لوكنا شجعاناً .. فتأتينا الشجاعه ؛ كما لو كنا سعداء .. فتغرقنا السعادة}.
تحدث مع نفسك وأبهر نفسك فإن حياتك من صنع أفكارك وخواطرك ... وبحديثك إلى نفسك يمكنك أن توجهها إلى السعادة .